Iما هو التلقيح الاصطناعي (طفل الانبوب)؟ I

ما هو التلقيح الاصطناعي (طفل الانبوب)؟

 

هو طريق الحصول على الحمل عن طريق اخراج البويضات والحيوانات المنوية من الجسم وتخصيبها بتقنيات مختلفة وارجعها الى الرحم .

يفضل التلقيح الاصطناعي التقليدي في علاج أطفال الأنابيب في الحالات التي يكون البويضات والحيونات المنوية كافية ، ويتم اجراء الحقن المجهري عند الحالات الذين لديهم اعداد قليلة او مشاكل في التخصيب .

 

ما هو الفرق بين التلقيح الاصطناعي التقليدي (IVF ) واالحقن المجهري (ICSI) ؟

 

التلقيح الاصطناعي (IVF): بعد توفير البيئة المناسب للعلاج يتم انتظار التخصيب الذاتي بين البويضة والحيوان المنوي .

تم تطبيق هذه الطريقة في السنوات الأولى لانتشارعلاج أطفال الأنابيب حتى عام 1990 .

ميزة  الطريقة هو ان الحيوان المنوي يقوم باختيار البويضة بقوتها ضمن شروط مخبرية وبشكل طبيعي .

ويتم استخدام الطريقة التقليدية في يومنا هذا عند المرضى الذين لديهم اعداد البويضات كثيرا وجودة السائل المنوي وعدده كافي .

ويفضل نقل الأجنة ذات النوعية الجيدة التي يختاره سائل المنوي ويخصبها على الأجنة التي يتم الحصول عليها عن طريق الحقن المجهري .

 

الحقن المجهري (ICSI): هي عملية يتم فيها حق الحيوان المنوي في البويضة باستخدام الماصة المجهرية الدقيقة .وتم استخدام هذه الطريقة في بركسل عام 1990  وتم تحقيق اول ولادة ناجحة في عام 1992 .وفي يومنا هذا يعد الاجراء الأكثر رغبة في علاج  أطفال الأنابيب .

ويعد هذه الطريقة الأكثر نجاحًا في المرضى الذين يعانون بمشاكل وقلة في الحيوانات المنوية والبويضات.

من هم المرضى الذين يخضعون لإجراء أطفال الأنابيب ؟

 

قد يكون اتخاذ قرار بدء علاج أطفال الأنابيب في بعض الأحيان صعبة للأزواج . اذا لم يحدث الحمل لمدة سنة بالرغم من الحياة الجنسية الغير المحمية والمنتظمة ، يتم البحث عن الأسباب وطرق العلاج .وفي حال لم يتم الاستجاب ينصح المرضى بعلاج أطفال الأنابيب ، وفي الحالات التالية يجب توجيه المرضى مباشرة الى علاج أطفال الأنابيب من دون الانتظار لمدة سنة او استخدام طرق العلاج البسيطة :

  • إذا كانت عمر المرأة تبلغ من العمر 40 عاما او اكثر .
  • إذا تم اثبات انا كلا الأنبوبين مغلقين عند المريضة .
  • إذا كانت المريضة خاضعة لجراحة بطانة الرحم او وحود أكياس شوكولاتة.
  • إذا تم إثبات انخفاض شديد في احتياطي البويضات.
  • وفي حال إثبات وجود مشكلة عند الرجال في عدد الحيوانات المنوية وشكله وحركته والذي لا يمكن حلها بالطرق الطبيعية.
  • وجود امراض وراثية.
  • ويتم تجميد البويضات او السائل المنوي قبل بداية العلاج الكيميائية عند مرضى الأورام.